وعن الحب أقول ~

●( مدونـة الأيـام البريـئة )●

.

سألني سائل عن الحب يوماً، فاستعصى علي الجواب، ولم أجد ما أقول.

وبعد تفكير وتأمل، فُتح على قلمي باب من البيان، عُلِّقت عليه لافتة تزينها عبارة للدكتور أحمد خالد توفيق، كانت قد وردت في إحدى رواياته: “الحب هو تلك المقطوعة الموسيقية التي يعزفها صوتان، أحدهما ناعم والآخر خشن!”

هذا الحب الذي حير الناس جميعاً على مر العصور، هو شعور فطري ينتاب الإنسان، رجلاً وامرأة، وهو شعور راق نبيل، مقدس، إحساس دافئ بالامتلاء، انسكاب الروح في الروح، ثم اشتعال الروحين معاً بالأشواق المتبادلة، وأحلام الاقتراب، وخيالات الوصل.

وهذا الحب هو من أكثر المشاعر غموضاً وغرابة، وعصياناً على الفهم، وهو بلا شك ضرب من (الغيبوبة العقلية)، غشاوة غامضة توضع على عين المحب وعقله، ويكون راضياً بها تماماً، مع علمه بوجودها، ولا يرى أنها تنقصه شيئاً من كرامته ومروءته، بل ربما رآها عينَ كرامته ومروءته!

الحب أن يستمد المحب وجوده وسعادته من وجود محبوبه وسعادته، الحب أن تختل جميع تلك المقاييس العقلية…

View original post 541 more words